دنيا برس >> الشرق الاوسط >> مصر : الرئيس المصري المعزول محمد مرسي يتهم النيابة بجهل القراءة والكتابة
الشرق الاوسط

مصر : الرئيس المصري المعزول محمد مرسي يتهم النيابة بجهل القراءة والكتابة

الرئيس المصري المعزول محمد مرسي
الرئيس المصري المعزول محمد مرسي

تحدث الرئيس المصري المعزول محمد مرسي ,بعد صمت 35 يوما، الثلاثاء، خلال مرافعة النيابة أثناء نظر قضية “التخابر”، متهمًا إياها بـ”جهل القراءة والكتابة”.

وكان مرسي تحدث آخر مرة في 14 أكتوبر الماضي، أثناء نظر قضية أخرى وهي قتل المتظاهرين المعروفة إعلاميًا باسم “قضية الاتحادية” إبان التظاهرات التي حدثت في محيط قصر الاتحادية الرئاسي في ديسمبر عام 2012.
وطلب مرسي حينها من هيئة الدفاع إقامة مؤتمر صحفي باسمه، لتوضيح أكاذيب الشهود في القضية، ثم التزم الصمت في الجلسات التالية.
وقبل أن يخرج عن صمته اليوم خلال جلسة نظر قضية “التخابر” التي يحاكم فيها مع 35 آخرين بعدة اتهامات من بينها “ارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي”، ليتهم النيابة بـ”جهل القراءة والكتابة”.
وقال مرسي معقبًا بانفعال على مرافعة النيابة: “هذا وكيل نيابة لا يعرف القراءة والكتابة.. فهل سيعرف التاريخ؟”
وشهدت الجلسة مشادة بين النيابة –التي رددت ادعاءات في حق تاريخ جماعة الإخوان المسلمين-من ناحية والدفاع، الذي عقّب على مرافعتها قائلا: “النيابة تتحدث منذ ساعة عن قضايا سابقة لا علاقة لها بالقضية.. النيابة تتحدث عن تاريخ زائف”.
ويتدخل القاضي محذرًا الدفاع من المقاطعة، ليرد الدفاع قائلا: ” أنا أتحدث عن أصول قانونية تعلمناها”، ويعقّب مرسي منفعلا: “هذا وكيل نيابة لا يعرف القراءة والكتابة.. فهل سيعرف التاريخ؟”
ويرفع القاضي الجلسة بعد هذا الجدل، لتعود النيابة وتتحدث في صلب موضوع القضية، متهمة الرئيس الأسبق أنه “كان أسيرًا لتكليفات تأتيه من الخارج لتنفيذ مخططاتهم، والتي لم تكن لتحقق إلا بالفوضى”.
وقالت النيابة إن حركة حماس الفلسطينية هي الجناح العسكري للتنظيم، وتكفلت بإعداد أعضاء الإخوان عسكريًا وإحضار السلاح لإحداث الفوضى في 28 يناير 2011.